أُناس لهم أثر في حياتي

People who have influence on my life

لقد عشت بعد وفاة والدي يرحمة الله حياة اليتم بكل رحابه صدر ورضى بقضاء الله وكانت امي هي دنيتي وسمائي وبيئتي التي بفضل الله اغاني بها في الدنيا وازجو كذلك بالاخرة ولكن كان هناك اناس تعرفت عليهم بعد ان خطوة اولى خطوات خارج بيئتي سواء في الحي او المدرسه او الجامعه او العمل وتركوا اثر ايجابي وتربوي في مستقبلي وسلوكي ومن باب الفضل سااذكر منهم البعض كاعتراف مني بفضلهم ولا املك الا الدعاء لهم وقد رحلو من هذه الدنيا وقد انس البعض ولكن سبحان من لا ينس واتوجه الي الباري سبحانه وتعالى لهم جمعيا ان يغفر لي ولكل من كان له فضل علي ولكل من كان له حق علي وللمؤمنين والمؤمنات الاحياء منهم والاموات وان يجزيهم خير الجزاء بما هو اهل وهو اهل الكرم والجود سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام علي المرسلين والحمدلله رب العالمين

ابي سراج حياتي المنير واستاذ البر الخبير وكتاب القدوه الملهم 

ابي وأبويا وبابا لم اقولها كلمه ولم أعيش في احضانه سوي ثلاث سنين وبعض أشهر غيبه القدر مني والبسني ثوب اليتم فلك ياقدير الحمد والشكر علي لطفك بي فيما جرت به المقادير سراج عبد الرحمن احمد بن سعد الشهير بالدبلول بن صيام بن محمد كرداوي الشاب الذي كان من رجال مكة بأفعاله وقوله ومواقفه عاش يتيم ليقف بجانب أمه بارا ومأدما لها لتربية أخواته البالغ عددهم سبعه اخوات تزوج منهم اربع وبقي يخدم أخواته الثلاثه حتي تزوج ورزقه الله ثلاث أبناء وبنتان عبد الرحمن رسميه وهيفاء وأنس وهاني الذي توفي ليكون له من طيور الجنه كان مثالا للشاب الطموح فقد عمل بعد شهادة المعلمين المتوسطه ليكون مدرسا في الناصرية وأكمل الثانوية وهو يدرس ثم التحق بكليه الشريعه ليحصل علي البكالوريوس في التاريخ والحضارة الاسلامية بمكتبه الشرف ويشاء القدر ان يعاد تعيينه في مدينه بيشه عام ١٣٩٣هـ ويمكث بها عام دراسي ليعود مصابا بمرض السرطان في الغدد اللمفاوية ويسافر الي مصر وبريطانيا ويعود للقاء ربه في ارض الحرم وينتقل الي الرفيق الأعلى في الرابع والعشرون من شهر ذو الحج عام ١٣٩٤هـ ويترك خلفه أمه وأخواته الثلاثه وزوجته وأربع أطفال. ترك لنا الكثير من الشرف والسمعة الطبيه والبر بأمه و والمبادئ والقيم وحب ال النبي عليه الصلاه والسلام والكثير من المال المحفوظ الي ان بلغنا أشدنا (وكان أبوهما صالحا فأراد ربك ان يبلغا رشدهما ويستخرج كنزهما) الكهف  

لقد حقق الله لك يابو عبد الرحمن  آمالك في فسرت علي خطاك وتزوجت بعد الثانوية واهتمت بإمي واخواني وبنيت دارنا من فضلك وكرمك وأكملت البكالوريوس بفضل الله اتباعا لسنتك وانا اعمل ورزقت الاء ربي وسراج نظري ولوي ذراعي و وحصلت علي الماجستير والدكتوراه رغبة في برك ورزقت البتول وأصبحت استشاري تقنيه مختبرات طبيه  ودخلت الجامعه أستاذ مساعدا وكدت أطير فرحا لك بك بان وفقني الله ان يدخل اسمك في اسماء أعضاء هيئه التدريس بالجامعه ويدخل الي اسمي محمد أنس دبلول كنت ولا زلت اسما علي مسمى لي فكنت السراج المنيّر لدربي وتركت اكبر اثر لي في حياتي فجزاك الله خير وإني لمشتاق الي يوم لقائك وانت راضا عني عند من أرسل لنا رحمه للعالمين علي حوضه صَل الله عليه وسلم نشرب منه شربه هنيئا وانال برفقتك نظرة من ذي العز والجلال في مقعد صدق بفضله ومنه وشفاعة من حبيبه صَل الله عليه وسلم

الشريف أحمد عبدالعزيز السعدي

العالم الرباني و الملامتي الاكبر والزاهد الورع والتقي النقي والمهاجر لله ورسوله 

العالم الرباني و الملامتي الاكبر والزاهد الورع والتقي النقي والمهاجر لله ورسوله
الشريف احمد عبذالعزيز السعدي من رحل من موريتانيا الي طيبه حيث جوار الرسول صل الله عليه وسلم وهجر الدنيا وزينتها تعرفت عليه بفضل الله من خلال ابنه العالم العلامه الفهامه الحافظ لكتاب الله الشيخ محمد المولود كان قدوة اذا اردت التعرف علي الاساليب النبويه والحلول المحمديه لاي مشكلة تمر امامك في الحياه في عام ٢٠٠٢ اي ترى الادب النبوي يمشي بين اعينك بعد مرور اكثر من ١٤٠٠ سنه
اذا تكلم تكلم بقران او حديث او مدح نبوي او ذكر لا يخرج عن كونة ام شكر او حمد او رضا كان له الفضل في غرس كثير من المفاهيم الراقيه مشيت معه فترة فرايت العجب من التادب مع المدينه واهلها كان لي شرف رفقته في عدة عمر كان حريص عليها في شهر رمضان وكذلك تشرفت بالحج معه كان سليم القلب زكي النفس ينام بين كتبه ومصحفه ومسبحته احب ابنائي ودع لهم في مدينه سيد الاولين
شاعر يمدح بشعره سيدنا النبي تعجز الكلمات عن رصد خلقه العاطر وتعامله النبوي الزاكي حقق الله حلمه الذي باع الدنيا لاجله و هو الموت في مدينه رسول الله وحقق الله له رجائه ودفن بالبقيع بجوار جده عليه الصلاة والسلام اختصر سيرتة بانه كان اثر نبوي يمشي في الارض لم اتخيل مقدار علمة حتي رايت الشيخ القاضي وحيد عصرة الشيخ عبدالله بن بيه يجلس ادبا عند قدميه كالتلاميذ فعجبت من ادب الاثنين وتقديس العلم واهله رضي الله عنه وارضاه وعن اهل بيته وبلغه الله مرادة من خالق السموات والارض ومن رسوله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام

الاستاذ احمد الكاملي

مدير ارصاد الطائف


استقبلني بعد نقلي من ارصاد تبوك للأرصاد الطائف كان مهاب واداري محنك لم احتك معه طيله فترة عملي بل عاملني معامله حسنه وكان يساعدني في تبديل نوباتي من وسط الأسبوع الي اخره وهو يعلم أني اكمل دراستي الجامعيه نزل معي لوكيل جامعه ام القرى للتوسط لي لأكون معيد بعد تخرجي من الجامعه ولكن لم يشاء الله وأخذ الأجر فجزاه الله خير ساعدني لكي اعمل في كثير من الفترات كمساعد متنبئ الي ان أخذ مرافقه الادارة العامة بذلك وفعلا عملت ما يقارب السنه بدلا من راصد جوي كمساعد متنبئ وفرح بتخرجي من الجامعه وساعدني في نقل خدماتي الي وزاره الصحة كاخصائي مختبر زرته عدة مرات اثناء مرضه وحضرت له عدة حفلات في مزرعته في الهدا وكذلك في مرصد الطائف لم تنتهى علاقتي به الا بعد وفاته يرحمه الله وجزاه الله خيرا علي مساعدتي في إنهاء دراستي الجامعيه 

المقدم اسماعيل غلام 

-


جارنا الذي كان في المسفله مسيال الهرساني فتح لنا بيته واعتبرنا زوجته امنا الخالة نفيسه الأهدل كان بيت كرم واستمرت جيرتنا الي ان انتقل الي بيته الجديد في العزيزيه وكنا نذهب لزيارتهم وكم بتنا عندهم ولعبنا وكان لي حظ السفر برفقتهم في اول سفر لي خارج السعودية إستنبطول تركيا في أواخر شهر شعبان وأمضينا جزء كبير من رمضان في فندق بيوم كبان بشارع لا لا لي جزاهم الله خير الجزاء من أعظم الذكريات فقده لاثنين من ابناءه وزوج احدى بناته ابناءه كانوا جدا محترمين واخلاق عشت معهم اجمل ايام الطفولة سافرت معهم الي أبها والجنوب جزاها الله خير أمي نفيسه لم اجد منها الا معامله الابن ورحم الله العم اسماعيل فقد كان نعم العم والجار الكريم والخلوق

الخال أمين صدقه خيرو

الوجه المبتسم البار بأمه الكريم السائح في الارض التاجر 



اول شخص استقبالنا وامي وأخواتي في شقته في حي أجياد بئر بليله بعد انتقال والدي للرفيق الأعلى وطيلة ايام حياته يرحمه الله لم اسمع منه كلمه جارحه او توبيخ كان مثال حي في بره بوالدته فكما كان ابي كتابا لي في البر كان خالي مدرسه وفصول عمليه في البر بالام احبه أبناء وبنات عائلته لانه كان عنوانا للمرح وحسن المنطق والكرم تجمعني به ذكريات كثيره ابتدائا من اول راتب عمل في موسم الحج بخمسين ريال وانا ابن تسع سنين حيث عملت نص الموسم عنده والنصف الاخر عند خالي صديق ايضا بخمسين ريال بعدها لم اعمل لديه الا في مرحلته الثانوية لأكثر من عده مواسم حتي موسم حج عام 1407هـ و اول مليون أراه بعيني كان في يوم الخامس من ذو الحجة في دكانه حيث جمعنا الغلة وفردت الرزم ونمت عليها لتسجيل تلك اللحظة في تاريخ حياتي وكانت حركه طفولية بامتياز ثم ذهبت مع اثنين من عماله الي البنك لإيداعه . أحبنا واحببناه يرحمه الله. كان مزواج يحب السفر حتي انتقل الى عفو ربه في عام 1410هـ في دوله المغرب التي عشقها وحق له ذلك فهي من جنان الارض لم أتمكن من حضور جنازته يرحمه الله حيث كنت ادرس في الولايات المتحدة الاميركيه 

1 / 3

Please reload

Designed by: galaxydes.com

© 2017 Dr Anas Dablool

  • Twitter Clean Grey
  • LinkedIn Clean Grey